عربي  | English
مسابقة البحث العلمي الطلابي الثانية في كلية طب الأسنان 10/05/2014

أقامت كلية طب الأسنان في الجامعة السورية الخاصة بالتنسيق مع مديرية العلاقات العامة و التسويق فعاليات مسابقة البحث العلمي الطلابي الثانية في كلية طب الأسنان وذلك في  يوم السبت 10 أيار 2014 الساعة العاشرة صباحاً في مدرج معهد الشهيد باسل الأسد بحضور و إشراف السيد عميد الكلية الأستاذ الدكتور أسامة ابراهيم و عدد من الأساتذة من الجامعة السورية الخاصة و جامعة القلمون و أيضا عدد كبير من الطلاب و بعض أهالي الطلاب المشاركين في المسابقة.

 تقدم لهذه المسابقة 9 أبحاث علمية شارك فيها 12 طالبا وطالبة من السنة الثانية و الثالثة و الرابعة و الخامسة، 11 منهم من طلاب الجامعة السورية وشارك طالب واحد من جامعة القلمون.

 

أشرف على أبحاث الطلاب السادة الأساتذة التالية أسماؤهم: أ د أسامة ابراهيم ، أ د سهام سايس،  أ د طلال النحلاوي،أ. د زافين قره بيت، أ.د محمد الشلق، أ. د جنى السالم، أ. د أوس دنان، أ .د سعاد عبود،  د. لطفي قصيباتي.

 

-         قيّم الأبحاث لجنة تحكيم مكونة من 5 أساتذة هم:

 

أ.د. نزير ابراهيم

عميد كلية الطب في الجامعة السورية الخاصة

أ.د. محمد التيناوي

رئيس قسم طب أسنان الأطفال في الجامعة السورية الخاصة

أ.د. هشام العفيف

رئيس قسم مداواة الأسنان في جامعة دمشق

أ.د. رانية حداد

رئيس قسم تقويم الأسنان في جامعة دمشق

أ.د. باسل شيحا

رئيس قسم تعويض الأسنان في جامعة القلمون

 يذكر أن مواضيع الأبحاث توزعت على الاختصاصات التالية: أمراض النسج حول السنية، مداواة الأسنان، الصحة العامة السنية، طب أسنان الأطفال، جراحة الفم.

ساهم برعاية هذه المسابقة شركة النشاوي إخوان لتجهيزات طب الأسنان وقدمت 3 هدايا للفائزين الأوائل (جهاز تحضير أقنية جذرية آلي، جهاز تحديد الذروة، جهاز تقليح فوق صوتي) وقد جاء ترتيب الفائزين على الشكل التالي:

 

الترتيب

اسم الطالب الباحث

المرحلة

الجامعة

الأستاذ المشرف

 

الأول

حمزة الحسن العلو

الخامسة

السورية

أ.د. طلال النحلاوي

 

الثاني

دانية بركات / محمد نذير كشكول/ جيان محمد

الرابعة

السورية

أ.د. محمد الشلق

 

الثالث

علاء الدين درويش

الخامسة

السورية

أ.د. طلال النحلاوي

أ.د. سعاد عبود

 و قد أعرب الحضور عن أهمية هذه التظاهرة العلمية المتميزة وقد وعدت عمادة كلية طب الأسنان بمواصلة هذه الفعاليات العلمية وتطويرها و تقدمت بالشكر الجزيل لجميع من ساهم في نجاح هذه التظاهرة العلمية الطلابية.

 

 

 

 

 

عودة