كلمة عميد الكلية

الحياة مستمرة وتطور الحياة مرتبط بشكل أساسي بالعلم  ، والعلم الفعال لا يكون إلا بتطور الجامعات بشكل عام  والنموذج الوطني للتطوير العلمي المتميز والفعال هو الجامعة السورية الخاصة وتمثل كلية الطب البشري الواجهة الطبية مع الكليات الطبية الأخرى لهذه الجامعة التي بدأت مسيرتها منذ 2005. حيث بدأ التدريس منذ ذلك الوقت في الكلية وتطورت تدريجياً من حيث المختبرات ومستلزمات التعليم المختلفة وتطوير المناهج والبرامج التعليمية والتدريبية المعتمدة بالإضافة لتميز الكادر التدريسي لديها والمؤلف من أساتذة مختصين من خريجي الجامعات العريقة العربية والدولية في مختلف الاختصاصات الطبية واكتملت فيها كافة مستلزمات البرنامج التدريسي والطبي وتطوير مسيرة التعليم وخاصة في مرحلة التدريب السريري المتميز فيها سواء من خلال توفير خيرة الأساتذة والمحاضرين في كافة الاختصاصات الطبية وتوفير البيئة التدريبية المناسبة في المشافي الكبرى التي تتوفر فيها حالات مرضية متنوعة في الاختصاصات المختلفة والتي توفر فرصة حقيقية لتطوير مهارات الطلاب السريرية الأساسية.

كما تسعى الكلية للاستفادة من الاتفاقيات التي تعقدها الجامعة مع جامعات مرموقة في تفعيل التعاون العلمي والتبادل الثقافي مع تلك المؤسسات التعليمية المتميزة بهدف رفع سوية التعليم لدى طلابها وتقديم كل ما من شأنه أن يدعم تحصيلهم العلمي.

إننا نفتخر أن خريجي هذه الكلية قد أثبتوا كفاءتهم العلمية من خلال النتائج المشرفة التي حققوها في الامتحان الطبي الموحد الذي تجريه وزارة التعليم العالي وبشكل متواصل. كما أثبت خريجو هذه الكلية كفاءة علمية من خلال تميزهم في مرة الاختصاصات الطبية داخل أو خارج القطر وتم قبول العديد منهم في المؤسسات الطبية العالمية المرموقة.

لقد أولت رئاسة الجامعة وعمادة الكلية أهمية كبيرة للبحث العلمي عبر إدراكها لدوره في بناء أسس التعليم العالي  و ذلك من خلال تدريب الطلبة على المعارف الأساسية للبحث  العلمي وتشكيل فرق بحثية في الكلية وكذلك بناء وتطوير مهارات الطلبة على إنجاز أبحاث علمية واعتمادها كبديل عن رسائل التخرج التعليمية التي يجريها طلاب السنة السادسة في الكليات الطبية.

 

 

عميد الكلية

الأستاذ الدكتور كنعان السقا

الملفات المرفقة

Syrian Private University - medicine @ 2022 by Syrian Monster - Web Service Provider | All Rights Reserved